من هم الايمة الاربعة والولادة وين

هل لديك سؤال لم يتم الاجابة عنه؟ او تريد الاجابة بسرعة!! قم باضافتنا على السناب شات لرد سريع: m3az88
0 معجب 0 شخص غير معجب
تم طرحه 12 يناير في قسم شخصيات و مشاهير بواسطة مجهول
أعيد تصنيفه 12 يناير بواسطة manar

إجابة واحدة

0 معجب 0 شخص غير معجب
تم الرد عليه 12 يناير بواسطة manar

الاجابة هى :


تعريف بالأئمة الأربعة :

أولاً المولد:وهنا ملحوظة هامة، فقد جاءوا جميعًا من مدن كبرى، أي عاشوا محتكين بالناس في مجتمعات كبيرة، اثنان منهم وُلِدا في العراق، واثنان وُلِدا في الحجاز. أما العراق، فقد ولد الإمام أبو حنيفة عام 80 للهجرة في الكوفة التي كانت مقرًّا للخلافة الإسلامية أيام سيدنا علي بن أبي طالب، والإمام أحمد بن حنبل الذي ولد في بغداد، فهذان يمثلان مدرسة العراق. وأما الحجاز، فقد ولد الإمام مالك في المدينة، والإمام الشافعي في غزة بفلسطين لكنه - وهو في الثالثة من عمره - عاد إلى مكة بعد وفاة أبيه، وهو في الأصل من مكة، فهذان يمثلان مدرسة الحجاز.

ثانياً الأصول: اثنان من أصول عربية، أحدهما: الشافعي فهو قرشي، ومن نسب النبي صلى الله عليه وسلم، والآخر أحمد بن حنبل من بني شيبان، وهي قبيلة عربية كبيرة، ومنها المثنى بن حارثة - أول من حارب الفرس في الفتوحات الإسلامية-. واثنان من أصول غير عربية، أحدهما: أبو حنيفة فأصله فارسي، والآخر الإمام مالك إذ يقال إن أصله من الموالي، وهذه نقطة خطيرة في التعايش، فقبل الإسلام لم يكن العربي ليقبل أن يتبع أحدًا من غير العرب، فهل يعقل أن الإسلام غيرَّهم لهذه الدرجة؟ بينما اليوم، نجد داخل المجتمع الواحد طبقة ترفض الأخرى ويُنظر للناس على أساس الجنسية أو الغنى والفقر!

ثالثاً الترتيب الزمني: نرتب الأئمة الأربعة ترتيبًا زمنيًا: فأولهم الإمام أبو حنيفة، يليه الإمام مالك، ثم الإمام الشافعي، وأخيرًا الإمام أحمد بن حنبل. وكلهم تتلمذوا على يد بعض، فأحمد بن حنبل تلميذ الشافعي، والشافعي تلميذ مالك، وأحمد والشافعي تتلمذا على تلاميذ أبي حنيفة، فأحمد بن حنبل تلميذ أبي يوسف، والشافعي تلميذ محمد بن الحسن. وكلهم مختلفون في الفكر. وهذا يبين لنا كيف أن التعايش لا يعني الذوبان وفقدان الشخصية، وفي الوقت نفسه، يحب ويحترم بعضهم بعضًا. فهل يمكنك أن تكون شخصية منفتحة ومتعايشة دون أن تفرّط بثوابتك؟

رابعاً الوضع الاجتماعي والمالي: اثنان منهم أغنياء، واثنان فقراء؛ أبو حنيفة ومالك من الأغنياء، فأبو حنيفة تاجر غني جدًّا لكنه كان إذا جالس الفقراء لم يحسبوه غنيًّا. والشافعي وأحمد بن حنبل من الفقراء، ومع ذلك يتودد لهما الملوك والأمراء. وبالمناسبة، كلهم أشكالهم جميلة، وكلهم طوال القامة، اثنان منهم أبيضا البشرة وهما أبو حنيفة ومالك. وقد كان مالكًا أشقرَ أزرقَ العينين، واثنان أسمران.

فيديو جديد مضحك:

أسئلة متعلقة

0 معجب 0 شخص غير معجب
0 إجابة
تم طرحه 24 يوليو، 2016 في قسم تسلية و ترفيه بواسطة Fathi
0 معجب 0 شخص غير معجب
0 إجابة
0 معجب 0 شخص غير معجب
1 إجابة
تم طرحه 22 فبراير، 2017 في قسم دين و دنيا بواسطة مجهول
0 معجب 0 شخص غير معجب
1 إجابة
تم طرحه 28 أكتوبر، 2016 في قسم دين و دنيا بواسطة مجهول
0 معجب 0 شخص غير معجب
1 إجابة
0 معجب 0 شخص غير معجب
1 إجابة
0 معجب 0 شخص غير معجب
1 إجابة
تم طرحه 12 أكتوبر، 2017 بواسطة مجهول
موقع إجابة : خدمة تمكن المستخدمين من طرح أسئلتهم بمختلف المجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير
...